أخبار / سياسي
  • نُشر :7 شباط/ فبراير 2017, 12:47م

  • الكاتب: إذاعة النور

  • المكان: لبنان

  • 11 مشاهدة

طالب رئيس حركة الإصلاح والوحدة الشيخ ماهر عبدالرزاق خلال زيارته رئيس الجمهورية الاسبق العماد إميل لحود "القوى السياسية إلى عدم عرقلة العهد الجديد ومشروعه الإصلاحي والتعاون مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لوقف الفساد وإصلاح المؤسسات، وإن من أولى المشاريع الإصلاحية للعهد الجديد تشريع قانون للإنتخابات يكون على أساس النسبية ينصف الجميع ويعطي كل القوى والأحزاب حجمهم وحقهم في التمثيل".
  • رئيس حركة الاصلاح والوحدة الشيخ ماهر عبد الرزاق

كما طالب عبدالرزاق "بإلغاء قانون الأزمات ولأن معظم مشاكلنا وأزماتنا في لبنان سببها القانون الحالي" متمنياً على الرئيس عون "أن يدعو القوى السياسية إلى طاولة حوار عنوانها إنتاج قانون للإنتخابات يكون عادلاً ومنصفاً للجميع يعطي كل القوى حقها وحجمها وإن عدم إقرار قانون عصري ونسبي هو ضرب للعهد الجديد وعرقلة المشروع الإصلاحي للرئيس عون".

وأشاد "بعمل الأجهزة الأمنية في حفظ الأمن والإستقرار وملاحقة المجموعات الإرهابية وتوقيف افرادها وتفكيك خلاياها وعلى رأسها الأمن العام لإحباط عملية إرهابية لداعش في وسط بيروت ونؤكد ان مدير عام الامن العام اللواء عباس إبراهيم رجل وطني بإمتياز يعمل على مستوى الوطن ولكل اللبنانيين".