أخبار / سياسي
  • نُشر :17 شباط/ فبراير 2017, 01:49م

  • الكاتب: إذاعة النور

  • المكان: لبنان

  • المصدر: إذاعة النور

  • 25 مشاهدة

متضاربة هي المعطيات المتوافرة حول الاتصالات المتعلقة بقانون الانتخاب. فبعد عودة البحث بقانون يرضي الأطراف، الغموض يبدو سيد الموقف على الرغم من أن المعلومات تشير إلى أن الاتصالات الثنائية ناشطة على مستوى سياسي وعلى مستوى الخبراء، نافية عودة اللجنة الرباعية إلى الانعقاد حتى اللحظة.
  • مصادر لإذاعتنا: تيار "المستقبل" يرفض مناقشة مشروع ميقاتي

مصادر متابعة لفتت إلى أن تيار "المستقبل" هو من يقف حائلاً دون البحث بمشروع حكومة الرئيس ميقاتي، مشيرةً إلى رفضه هذا المشروع بشكل كامل. وأوضحت المصادر بالموازاة إلى أن الأفكار التي قدمها النائب وليد جنبلاط أثناء لقائه الرئيس نبيه بري تسعى إلى إعادة إحياء صيغة المختلط. وتحدثت أيضاً عن أفكار أخرى يجري درسها وتقوم على أساس النظام النسبي. ومع ذلك، تؤكد المصادر أن الصورة حيال الاتفاق على قانون انتخاب جديد لا تزال غامضة وضبابية.