أخبار / سياسي
  • نُشر :14 آذار/ مارس 2017, 12:34م

  • الكاتب: محمد علي طه

  • المكان: لبنان

  • المصدر: خاص إذاعة النور

  • 75 مشاهدة

بعد الاتفاق على سلسلة الرتب والرواتب داخل اللجان النيابية المشتركة ومع تحمله من ارقام وضرائب جديدة عزا النواب وجودها إلى محدودية قدرت الدولة على تأمين الإيرادت ، يستعد مشروع السلسلة لدخول معترك الجلسة التشريعية للهئية العامة لمجلس النواب غدا الاربعاء .
  • 160
  • عضو هيئة التنسيق النقابية ابو دية: حريصون على استمرارية العام الدراسي ولكن لا نريد ان تذهب حقوقنا هدرا

، وهنا يطرح السؤال نفسه : هل ستمر السلسلة كما اقرتها اللجان المشتركة ؟ يشرح عضو تكتل التغيير والإصلاح النائب الان عون لافتا ان المفروض على كتل النيابية التي شاركت في اللجان المشتركة ان تذهب بإتجاه اقرار بما تم الاتفاق عليه في اللجان المشتركة وفي حال وجود اي تطور بموقف ما او ضوابط التي تم وضعها عندها سيتغير ما ينتج عن الجلسة .

يجزم الأساتذة ان السلسة كما هي مجحفة بحقهم وهذا ما يقودهم للإضراب امام المجلس مزامنة مع جلسة الهيئة العامة يوم الأربعاء كما شرح عضو هيئة التنسيق النقابية بديع ابو دية مشيرا ان الاساتذة لم يأخذوا حقوقهم والاربعاء سيكون لنا اعتصام امام المجلس النيابي لنوصل صوتنا للسادة النواب داخل المجلس، وفي حال عدم التجاوب معنا عندها سننتقل الى عقد جمعيات عمومية وآرائها ستكون هي الاساس في استمرارية اضرابنا المفتوح".

ولفت ابو دية اننا" حريصون على استمرارية العام الدراسي ولا نريد تعطيل المدارس ولكننا لا نريد ان تذهب حقوقنا هدرا"

وهنا يطرح النائب عون ان يقبل الاساتذة بما تقدمه السلسلة كي لا يستغل بعض الرافضين للمشروع مطالب الاساتذة ويعمل على تطيير السلسلة، مضيفا " لسنا ضد ان يتم اعطاء درجات اضافية، انما اذا لم يتوفر الا اعطاء جزء من حقوقهم فليأخذوا هذا الجزء الان ثم يأخذوا باقي حقوقهم على دفعة ثانية، يجب ان نتفاعل جميعنا مع اقرار السلسة لان هناك اخصام كثر للسلسلة واذا فتحنا باب لعرقلة الموضوع فهذا سيؤدي الى تطيير السلسلة وهذا لن يكون لمصلحة احد .

 يؤكد المعنيون ان مشروع السلسلة المتفق عليه أفضل الممكن وفي المقابل يؤكد الأساتذة ان الدولة قادرة على اعطاء الحقوق كاملة بمجرد اغلاق مزاريب الهدر والفساد.