أخبار / سياسي
  • نُشر :20 آذار/ مارس 2017, 10:28ص

  • الكاتب: إذاعة النور

  • المكان: فلسطين

  • المصدر: إذاعة النور

  • 5 مشاهدة

تحدث رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الاثنين، عن انتخابات مبكرة محتملة بعد أزمة مع وزير المالية في حكومته موشيه كحلون بشأن إصلاح لهيئة الاذاعة والتلفزيون العام.
ويتعلق الخلاف "بسلطة الإذاعة والتلفزيون في إسرائيل" الهيئة الحكومية التي يفترض أن تغلق في 30 نيسان/أبريل لتحل محلها هيئة جديدة تحمل اسم "هيئة البث العامة".

والهدف رسميا هو تنشيط خدمة عامة ضعفت واستعادة بعض مما فقده هذا القطاع في مواجهة القنوات الخاصة، لكن نتنياهو يعارض إنشاء الهيئة الجديدة.

ورفض رئيس وزراء العدو أن يكون هناك "وضع يحترم فيه الليكود (حزب نتنياهو) كل اتفاقات التحالف (الحكومي) بينما لا تحترم الأحزاب الصغيرة التزاماتها بشأن نقاط مهمة لليكود ولي. هذا غير مقبول".

وأعرب العديد من الوزراء ونواب الليكود بالإضافة إلى نواب من أحزاب الائتلاف عن معارضتهم لإجراء انتخابات مبكرة، واقترح وزير النقل والاستخبارات إسرائيل كاتس حلا يكون عبارة عن تسوية.

ورأت العديد من وسائل الإعلام، بما في ذلك إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي أن نتنياهو افتعل أزمة سلطة البث من أجل تحويل الانتباه عن "قضايا" فساد متورط فيها، أدت إلى قيام الشرطة باستجوابه أربع مرات في الأسابيع الأخيرة.