أخبار / سياسي
  • نُشر :20 آذار/ مارس 2017, 01:11م

  • الكاتب: إذاعة النور

  • المكان: فلسطين

  • المصدر: إذاعة النور

  • 9 مشاهدة

أرسل رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، رئيس طاقم الموظفين في ديوانه، يوآب هوروبيتس الى واشنطن، على رأس وفد سيجري محادثات مع البيت الابيض حول امكانية تحقيق اختراق في بلورة تفاهمات بين "إسرائيل" والولايات المتحدة حول تجميد البناء في المستوطنات.
وقال مسؤول اسرائيلي رفيع ان احد المواضيع الرئيسية التي ستناقش هناك هي رغبة حكومة نتنياهو بباء مستوطنة جديدة لسكان بؤرة "عمونة" سابقا.
وغادر هوروبيتس الى واشنطن، مساء السبت، مع المستشار السياسي يونتان شخطر، والمحامي الذي يتولى موضوع المستوطنات في ديوان نتنياهو. وتزامن سفر الوفد مع سفر نتنياهو الى الصين. وتكتم ديوان نتنياهو على سفر الوفد الى واشنطن، وتم نشر بيان بشأنه فقط بعد توجه "هآرتس" الى الديوان لاستيضاح الأمر.
ومن المتوقع ان يلتقي شخطر وهوروبيتس وسفير اسرائيل لدى واشنطن، رون دريمر، مع المبعوث الأمريكي جيسون غرينبلات ومسؤولين آخرين في البيت الأبيض، لمواصلة الاتصالات التي بدأت في الاسبوع الماضي في القدس. وقال مسؤول اسرائيلي رفيع ان المبعوث الامريكي تحدث عن مصطلح Slowdown – الابطاءـ كمبدأ يجب ان تعتمد عليه التفاهمات بشأن كبح البناء في المستوطنات. ومع ذلك ليس من الواضح ما هي الصيغة الدقيقة التي تقف وراء هذا المصطلح.
يشار الى ان رئيس الحكومة نتنياهو والمبعوث الامريكي غرينبلات، لم يتمكنا بعد اجتماعين عقداهما في الأسبوع الماضي، في القدس، من التوصل الى صيغة متفق عليها لكبح البناء. وحسب ما قاله المسؤول الاسرائيلي الرفيع، فانه رغم الساعات الطويلة من النقاش الا انه لا تزال هناك فجوات كبيرة بين الجانبين، ولا توجد تفاهمات متفق عليها بين اسرائيل والولايات المتحدة بشأن المستوطنات.
"ورغم حقيقة وجود الفجوات الا ان نتنياهو لا يعتقد ان المقصود ازمة، وهوروبيتس لم يسافر مع شعور بوجود امر طارئ". ويسود التقدير في ديوان نتنياهو انه يمكن التوصل الى تفاهمات مع الامريكيين خلال عدة اسابيع.