أخبار / أمني
  • تحديث :27 آذار/ مارس 2017, 02:20م

  • نُشر :27 آذار/ مارس 2017, 02:14م

  • الكاتب: إذاعة النور

  • المكان: سوريا

  • المصدر: إذاعة النور

  • 43 مشاهدة

أحرز الجيش السوري وحلفاؤه تقدماً بريف حماه الشمالي بعد استعاتهم السيطرة على مناطق جديدة من سيطرة "جبهة النصرة" والفصائل المتحالفة معها.
  • الجيش السوري يبسط سيطرته على المنطقة الشمالية الشرقية للسويداء
وسيطر الجيش وحلفاؤه، الاثنين 27 آذار، على بلدة "معرزاف" غربي محردة بالريف الشمالي لحماه.

ويتقدمون باتجاه قرية "مجدل" حيث تدور اشتباكات مع إرهابيي "النصرة" وفصائل أخرى بمختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والثقيلة، بالتزامن مع قصف مدفعي يستهدفهم في المنطقة. 

كما تمكن الجيش السوري من استعادة السيطرة على منطقة "المقابر" و"المطاحن" غربي بلدة "قمحانة" التي لاتزال بيده أيضاً. 

وفي السويداء باتت مناطقها الشمالية الشرقية بيد الجيش السوري، بالكامل، عقب انسحاب تنظيم "داعش" منها.

وسبق استعادته بلدة "بئر القصب" إحكامه السيطرة في المنطقة أيضاً على البلدات: خربة صعد، القصر، بسطرة، رجم الدلة، الساقية، تل اصفر، الفديان، اشيهب غربي، اشيهب شرقي، تل المصيطبة، تلول سلمان، الشقرانية، السويمرة،  

وتقدر مصادر ميدانية مساحة البلدات المُستعادة بنحو 300 كيلومتر مربعة، شرقي طريق دمشق - السويداء.

ووفقاً للمصادر فقد انسحب إرهابيو "داعش" من البلدات تلك ليل أمس متوجهين إلى الرقة.

وأرجعت قرار التنظيم هذا إلى عجزه عن تأمين المنطقة وبغية تعزيز وجوده في الرقة.

وفي ريف حمص الشرقي، أحكم الجيش السوري سيطرته على جبل مربط عنتر ونقاط محيطة به شمال غرب مدينة تدمر، وعلى جبل الحيد وجبل الظليل شمالي حقل حيان للغاز بعد اشتباكات مع "داعش".