أخبار / أمني
  • نُشر :20 نيسان/ أبريل 2017, 07:06م

  • الكاتب: محمد هادي شقير

  • المكان: لبنان

  • المصدر: خاص إذاعة النور

  • 37 مشاهدة

إلى الجنوب اللبناني كانت الوجهة.. نلبي دعوة العلاقات الاعلامية في حزب الله لتفقد المنطقة الحدودية. فعلى ضفتها المحتلة شرع العدو الاسرائيلي منذ مدة في اتخاذ سلسلة من الاجراءات الوقائية التي يراها ضرورية في أي حرب مقبلة مع لبنان.

معرض الصور

  • 0

 إلى منطقة اللبونة توجهنا ضمن وفد إعلامي كبير محلي، عربي، وأجنبي، على مقربة منا موقع حانيتا الاسرائيلي، يدرك الضابط في المقاومة الاسلامية الحاج إيهاب جيداً الاجراءات المتخذة فيه وفي غيره من المواقع، فينقل إلينا بعضاً منها، لافتا ان العدو الصهيوني قد تحولت عقيدته من العقيدة الهجومية البحتة الى العقيدة الدفاعية .

ثم انتقلنا إلى تلة النمر المجاورة، هناك تقع النقطة صفر الاسرائيلية، الأقرب إلى الحدود مع لبنان، فكان لا بد من تسجيل اللحظة، الاجراءات الوقائية الاسرائيلية واضحة في موقع "جل العلام" أيضاً، الموقع الأضخم من حيث التجهيزات التجسسية على طول الشريط الحدودي المحتل. الكل يحمل كاميراته لتسجيل اللحظة أيضاً، ومنهم الكاتب والمحلل السياسي غسان جواد، مشيرا " الواضح ان العدو الاسرائيلي يقوم بإجراءات على الحدود تؤكد انه يأخذ اعلان المقاومة انها ستنقل في المعركة المقبلة الى ارض العدو بعين الاعتبار ".

وللاعلاميين ملاحظاتهم أيضاً، فيرى احدهم ان الوجود الاعلامي الاجنبي قوي جدا وذلك لان لبنان اصبح مهم جدا على مستوى الاقليم .

آخر محطات الجولة الاستثنائية كانت في موقع الحمرة العسكري الاسرائيلي، فكان للضابط في المقاومة الاسلامية ملاحظاته.

الجولة شارك فيها أكثر من خمسين مندوباً عن وسائل إعلام محلية وعربية وأجنبية.