الصحافة اليوم: التأليف الحكومي لا يزال عالقاً في دوّامة الجمود.. والرئيس عون إلى نيويورك
تاريخ النشر 08:29 22-09-2018 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور - الصحف المحلية البلد: لبنان
18

لا بوادر في الأفق حتى اليوم لحلحلةٍ تحرّك الجمود في عملية التأليف الحكومي، التي دخلت شهرها الخامس، بانتظار عودة رئيس الجمهورية ميشال عون من زيارته إلى نيويورك، حيث سيلقي كلمة لبنان في الجمعية العمومية للأمم المتحدة وستكون له لقاءات على هامش الجمعية.

مصادر مواكبة لتشكيل الحكومة أشارت لصحيفة "المستقبل" إلى أن "الاتصالات مستمرة بين بعبدا وبيت الوسط حول ملف التشكيل، من دون أن يطرأ جديد بارز في هذا الموضوع، وأن الاتصالات ستستمر خلال مدة سفر رئيس الجمهورية ميشال عون، على أن تزخم هذه الاتصالات بعد عودته.

واعتبرت المصادر أن كلام رئيس "الحزب التقدمي الاشتراكي" وليد جنبلاط حول إمكانية قبوله بأن تكون حصته وزيرين من الطائفة الدرزية ووزيراً من الطائفة المسيحية، يؤسس لإمكانية التفاهم حول حلحلة العقدة الدرزية، خصوصاً أن هذا الكلام ترافق مع نزع فتيل التشنج القائم بين جمهوري "الحزب التقدمي الاشتراكي" و"التيار الوطني الحر".

مرجع سياسي كبير كشف لصحيفة "الجمهورية" أن كل ما قيل عن وساطات وجهود خارجية غربية وغير عربية للدفع بالوضع الحكومي اللبناني نحو تأليف الحكومة ليس صحيحاً على الإطلاق، ولم يطرح أحد على أي مسؤول لبناني أيّ أمر أو أيّ مبادرة أو حتى نيّة للتدخل ولو من بعيد في الاستحقاق الحكومي.

وأضاف المرجع السياسي: "نحن عالقون في مكاننا بين متاريسنا وصراعاتنا على مغانم ومكاسب، ولا نخجل من أن نعطي آذاننا للداخل أو للخارج لتعطيل تأليف الحكومة عبر لعبة مكايدة واضحة وضعت البلد على سكة الجمود الطويل".

ويشير المرجع السياسي إلى وجود صراع رئاسي واضح في عملية التأليف، لافتاً إلى أن الحريري علق في دوامة الطروحات المستهلكة التي تدور حول إرضاء "القوات"، ولم يخرج عن هذا السياق منذ تكليفه تشكيل الحكومة في أواخر أيار الماضي.

فإلى جانب ذلك، يضيف المرجع السياسي، يأتي صراع "القوات اللبنانية" و"التيار  الوطني الحر" على الأحجام والحقائب، والعقدة الدرزية المستعصية، كما أن هناك   عقدة تمثيل سنّة المعارضة، حيث يرفض الحريري إخراج التمثيل السنّي في الحكومة من دائرة تيار "المستقبل".

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد