الصحافة اليوم: لا جديد في أفق الأزمة الحكومية.. الحريري: لن أغيّر موقفي و"اللقاء التشاوري" يصرّ على التوزير
تاريخ النشر 09:01 30-11-2018 الكاتب: إذاعة النور المصدر: الصحف المحلية البلد: لبنان
44

على حاله بقي الملف الحكومي من المراوحة التي خرقها حديثٌ عن مقترحات يجري التداول بها للخروج من المأزق الحكومي.

وفي السياق، نقلت صحيفة "الأخبار" عن مصادر عين التينة قولها إن الأمور تتمحور حكومياً حول ثلاثة طروحات: الطرح الأول حكومة من اثنين وثلاثين وزيراً، لكنه يواجَه باعتراض من قبل رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري والوزير جبران باسيل، الطرح الثاني يقضي بإقناع الحريري باستقبال اللقاء التشاوري مع احتمال أن يؤدي اللقاء المباشر إلى اتفاق على اسم مشترك، أما الطرح الثالث فهو أن يوافق رئيس الجمهورية على تمثيل اللقاء من حصته.

صحيفة "النهار" نقلت عن مصادر متابعة قولها إن ثمة اقتراحاً يُحاط بالسرية وهو العودة إلى الصيغة القديمة، أي توزير شخصية من خارج النواب الستة، تكون من حصة رئيس الجمهورية، مشيرة إلى أن هذا الاقتراح يتوقف نجاحه على قبول رئيس الجمهورية بأن يعطي من حصته وهو لم يوافق بعد، وأن يقبل النواب الستة بشخصية من خارجهم. ولفتت المصادر إلى أن مصير ولادة الحكومة يتوقف على نتيجة التفاوض في شأن هذا الاقتراح وموافقة رئيس الجمهورية والرئيس المكلف ونواب اللقاء التشاوري عليه.

صحيفة "اللواء" نقلت عن مصادر واسعة الاطلاع توقعها عودة الوزير جبران باسيل إلى بيروت اليوم والتوجه إلى بيت الوسط، حيث سيلتقي الرئيس المكلف ويتداول معه في الاقتراحات التي جرى تداولها للخروج من عقدة تمثيل اللقاء التشاوري. وأشارت الصحيفة إلى أن مصادر دبلوماسية كشفت أن نصائح دولية، أوروبية وأممية وروسية أسديت لمسؤولين كبار بأن الوقت لم يفت ليتحرك المعنيون بتأليف حكومة للخروج من المأزق.

وفي مقابل البحث عن إيجاد حلول تُخرج الملف الحكومي من أزمته، قال رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري خلال ترؤسه اجتماعاً ضم كتلة "المستقبل" النيابية وممثلي تيار "المستقبل" في القطاعات والهيئات المنتخبة: "لن أغيّر موقفي وكلامي هذا ليس من باب التحدي لأحد إنما لإيماني المطلق بأن الصراخ السياسي لا يوصل إلى أي مكان"، وفق قوله.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد