أيّ تداعيات سلبية لتعطيل عمل الحكومة على مختلف المستويات الداخلية؟ (تقرير)
تاريخ النشر 12:44 01-08-2019 الكاتب: حسن بدران المصدر: إذاعة النور البلد: لبنان
23

شهرٌ مضى على حادثة قبرشمون وما نتج عنها من تعطيل لجلسات مجلس الوزراء، شهرٌ إزدحمت خلاله المساعي ولا تزال لرأب الصدع السياسي الحاصل والحدّ من تمدد مفاعيل هذا التعطيل على باقي المستويات، لا سيما المالية والإقتصادية منها.

وفيما البحث جارٍ عن حلول للأزمة الناشئة، يقول عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب محمد خواجة إن تعطيل عمل الحكومة ينعكس على كل القطاعات، لا سيما الإنتاجية منها، معتبراً أن المشكلة الكبرى في البلد تتمثل بشبه انعدام الثقة بالسلطات العامة، حيث المطلوب المزيد من الانكماش والحذر في الملف المالي وعودة الحكومة إلى دورتها العادية للاهتمام بالملفات الحياتية التي تهم المواطنين.

وأمام هكذا واقع، كان الأجدى بحسب خواجة تفعيل عمل الحكومة وليس تعطيلها، معتبراً أنه كان يجدر بالحكومة أن تتلقف حادثة قبرشمون وتضعها ضمن حدودها الطبيعية، كي تتمكن من ردم الصدع، إذ لا ضمان لعدم حصول حوادث أخرى مستقبلاً قد تتبعها تداعيات مشابهة.

وبالدعوة إلى تطوير النظام اللبناني يختم خواجة بعد أن بات ولاداً للأزمات المستعصية على الحلول.


 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد