الصحافة اليوم: الحكومة في مربعها الاخير واعلان مراسيمها بانتظار بعض الاجراءات اللوجستية
تاريخ النشر 07:44 19-12-2018 الكاتب: إذاعة النور المصدر: صحف محلية البلد: لبنان
45

بعد خطوة تذليل العقبات التي أُزيلت من طريق التأليف تتجه الامور نحو استكمال ما تبقّى من اجراءات لوجستية لإعلان الحكومة قبل فترة الاعياد،

 وفي السياق اكد رئيس المجلس النيابي نبيه بري ان الأمور باتت في خواتيمها السعيدة والأمور قرّبت تنحل مشيرا بحسب ما نقل عنه زواره الى ان "ما حصل بالامس على صعيد حل الأزمة كان قد اقترحه منذ ثلاثة أشهر ولو جرى السير بطرحه في ذاك الوقت لكنّا وفرنا على البلد الكثير من التحديات".

واعرب الرئيس بري عن استعداده لعقد جلسات الثقة للحكومة قبل عيد راس السنة لا سيما ان الامور ليست معقدة امام إعداد البيان الوزاري لمباشرة العمل فوراً مع بداية العمل المقبل على الصعد كافة.

ونقلت صحيفة "الجمهورية" عن المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم انه بعدما تواصل مع الجميع حوّل الافكار الى مبادرة ترضي كل الاطراف مؤكدا انه أتم المهمة على اكمل وجه ولم يبق منها سوى ما هو متعلق بالقرار على المستوى السياسي والذي سيتم قريبا جدا، وفي المعلومات ان اتفاقا مبدئيا جرى بين الرؤساء الثلاثة على إصدار مراسيم تأليف الحكومة قبل نهاية هذا الاسبوع.

الى ذلك، نقلت صحيفة "الأخبار"عن مصادر معنيّة بالتشكيل انه بات واضحاً أن الاتفاق على الصيغة النهائية للحكومة سيكون محسوماً قبل عيد الميلاد بعد أن تسلّم المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم أمس أكثر من أربعة أسماء، وسلّمها إلى رئيس الجمهورية ميشال عون ليختار منها اسماً، كون الوزير سيكون من حصّة الرئيس.

وبات محسوماً أيضاً اجتماعُ الحريري بنواب التشاوري قبل صدور مراسيم التشكيل في قصر بعبدا برعاية عون بعد عودة النائب فيصل كرامي من العاصمة البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن اكثر من مصدر أن التسميات توزّعت على الشكل التالي: النائبان عبد الرحيم مراد والوليد سكريّة سمّيا حسن عبدالرحيم مراد، واقترح كرامي اسم مستشاره عثمان مجذوب، والنائب عدنان طرابلسي القيادي في جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية طه ناجي، وبينما امتنع النائب جهاد الصمد عن تقديم اسم اقترح أن يقوم اللقاء التشاوري بطرح اسم واحد، ولم يُحسم إن كان النائب قاسم هاشم اقترح اسم رئيس مركز الدولية للمعلومات جواد عدرا أو مدير البروتوكول في مجلس النواب علي حمد.

مصادر مطلعة على طبخة التأليف أشارت الى استمرار وجود بعض المشاكل التي تحتاج الى حل قبل خروج الحكومة الى النور، ومنها اعتراض حزب الطاشناق على حصول القوات اللبنانية على مقعد أرمني مع حقيبة ما يعني حرمانه من حقيبة وزارية كما جرت العادة في حكومات ما بعد الطائف.

 

 

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد