ما هي سبل معالجة أزمة عقود الإيجار بالدولار وهل من تشريعاتٍ قد تضبط الأزمة؟ (تقرير)
تاريخ النشر 10:05 20-01-2020 الكاتب: إلهام نجم المصدر: إذاعة النور البلد: لبنان
24

إذا كان إيجار منزل إحدى العائلات خمسمئة دولار، فهو زاد مؤخراً ما يقارب خمسمئة ألف ليرة إضافية. هذا الأمر رتّب أعباء إضافية على قسم كبير من المواطنين، ذلك أنه منذ منتصف عام 1992،

جرى إقرار قانون التعاقد الحر للإيجارات الجديدة وأضحى معظم المالكين المؤجّرين ينظمون عقودَ الايجار بالدولار الأميركي.

في هذا الإطار، يقول عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور علي فياض لإذاعة النور إنّ هذا الأمر يستدعي بحثاً عن صيغةٍ للمعالجة، لأنه بات إما متروكاً لإنسانية المالك لتقاضي الإيجار بسعر صرف الدولار الرسمي، أو لـ"شطارة" المستأجر حين يلجأ إلى تسديد الإيجار بالليرة اللبنانية مستعيناً عبر كاتب العدل بمستند يوثق سعر صرف الدولار الرسمي بالعملة الوطنية، غير أن ذلك لا يشكّل حلّاً جذرياً لحلّ النزاع الآخذ في التفاقم بين الطرفين.  

ويوضح فياض أن أكثر من تصوّرٍ يجري البحثُ عنه على المستوى التشريعي، مشيراً إلى أن دراسة الموضوع جارية على صعيد مختلف جوانبه القانونية، مضيفاً: "على الأقوى، نحن نتجه إلى العمل لإصدار تشريع يجيز تنفيذ عقود الإيجار المعقودة بالدولار، بالعملة الوطنية وفق سعر الصرف الرسمي، ويفرض إلزامياً أن تكون عقود الإيجار الجديدة بالليرة اللبنانية بغية تخفيف "الدوْلَرة" وتوضيح علاقة المالك بالمستأجر، وهذا يأتي في سياق مواقف كتلة الوفاء للمقاومة منذ أن نشأت الأزمة المالية الاقتصادية من أجل الحّد من معاناة الناس".

ويرى فياض أن الحل الأمثل هو معالجة الأزمة نفسها وليس ما ترتب عنها، من خلال تشريعات خاصة، ويضيف في هذا الإطار: "نحن نتجه لمعالجة هذا الأمر على المستوى التشريعي، وسنسعى قدر الإمكان خلال انعقاد الهيئة العامة في الجلسة المقبلة لإقرار الموازنة أن نطرح هذا الأمر لعلنا نستطيع أن نضمّنه موازنة عام 2020، كما فعلنا سابقاً في ملف قروض الإسكان".

إيجار المنزل ليس سلعة مستوردة قابلة للتبديل بسهولة. لذا، فإن هذه المسألة تقع في صلب الواقع الإجتماعي للمواطنين، وإذا لم تجرِ معالجتها فإنها يمكن أن تنبئ بواقعٍ شديد الخطورة.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد