دعوة السيد نصرالله لإعادة ترتيب العلاقة مع سوريا ما هي اهميتها وانعكاسها الايجابي على الاقتصاد اللبناني؟ (تقرير)
تاريخ النشر 18:47 14-05-2020 الكاتب: إلهام نجم المصدر: خاص إذاعة النور البلد: محلي
16

"على بعض اللبنانيين النظر في إعادة ترتيب العلاقات مع سوريا لأن ذلك من مصلحتهم أولا"، هذا ما أكده الأمين العام لحزب الله خلال حديثه عن تطوير القطاعات الإنتاجية في لبنان،

 ذلك أن تفعيل الصناعة والزراعة هي المدخل الحقيقي والطبيعي للخيارات البديلة التي اعتُمدت من ثلاثين عاماً إلى اليوم وفق ما أوضح لإذاعة النور الخبير الاقتصادي حسن مقلد، لافتا انه من الطبيعي في حال لجأنا الى هذه الخيارات سنتجه شرقا باتجاه سوريا والعراق وكل الدول العربية، مؤكدا ان سوريا هي الرئة .

واشار مقلد الى ان السيد نصر الله تحدث عن القطاعات الانتاجية وبتكامل القطاعات الاقتصادية بين البلدين لانه من الطبيعي لاي بلد يعاني من ازمة ويطرح اي خطة تطوير ان يأخذ بعين الاعتبار الجغرافيا السياسية والامتداد الطبيعي له، فكيف الحال ببلد كلبنان له تداخل جغرافي مع سوريا .

لا يوجد بلد مكشوف اقتصاديا كما لبنان ، لذلك فإن السيد حسن نصر الله كان يؤشر إلى اتجاهين أساسيين يقول مقلد، الاول داخلي وله علاقة بالانتاج والصناعة الزراعة ويؤسس للركيزة الثانية اي ان لا نكون جزيرة بمنأى عن سوريا، كبلد ومعبر للوطن العربي والدول الصديقة .

واكد مقلد ان الحكومة اللبنانية لا تستطيع تجاهل هذين الاقتراحين لسماحة السيد نصر الله سيما ان في الخطة الاقتصادية المقترحة هناك جانب مغيب لسوريا كبلد ومعبر وكذلك الاهتمام بالانتاج الزارعي والصناعي الذي كان يجب ان يكون في صدارة الخطة الاقتصادية لا في اخر صفحاتها .

الجميع يعرف من وجهة نظر مقلد ضرورة ترتيب العلاقات مع سوريا، ولكن للمكابرين أهدافاً خاصة، يضيف مقلد  " هناك اعتبارات سياسية لمن فشلوا في تحقيق ما ارادوا تحقيقه خلال حرب تموز 2006 وهناك اعتبارات اخرى لها علاقة بالمصالح التي تم بناؤها على خيارات اقتصادية قامت بتهميش الانتاج والغت العلاقة مع سوريا وهؤلاء في حال تم التفكير بإقامة اقتصاد يرتكز على الانتاج سيخسرون ارباح هائلة بنوها على حساب الشعب اللبناني والاختلال الهيكلي في الاقتصاد .

اللجوء لخيارات الإنتاج وفق الخبراء من شأنه أن يغيّر كل تركيبة بنيتِنَا الاقتصادية والاجتماعية، إضافة إلى أنه لا يبقينا رهائنَ للغرب أو لأي قوة اقتصادية أو غيرها.

 

 

 

 

 

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد