دعوات للنفير والزحف نحو الأقصى وسلطات الاحتلال تشدد اجراءاتها....والفصائل الفلسطينية: لاقتحام الحواجز والبوابات الالكترونية
تاريخ النشر 19:31 20-07-2017 الكاتب: إذاعة النور البلد: فلسطين
104

تواصل سلطات العدو الصهيوني إجراءاتها الأمنية المشددة في القدس المحتلة وعند مداخل المسجد الأقصى المبارك لليوم السادس على التوالي ما أعاق وصول مئات المصلين إلى الحرم القدسي.

وعشية يوم النفير والغضب نصرةً للمسجد الأقصى المبارك ألغى جيشُ العدو إجازات نهاية الأسبوع بصورة جزئية لجنود بعض الوحدات القتالية لاسيما منها فرقة غزة.

وأفادت القناة السابعة في التلفزيون الإسرائيلي عن وضع هيئة الأركان العامة صباح اليوم خمسَ كتائب قتالية من جيش الإحتلال بمثابة قوة تنبيه استعداداً لصلاة الجمعة في الحرم القدسي بالقدس المحتلة.

الى ذلك، دعت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة المرابطين عند المسجد الأقصى المبارك لإقتحام حواجز الاحتلال واقتلاع البوابات الإلكترونية، كما دعت لإعلان الغضب والنفير العام والمشاركة في المسيرات التي ستنطلق في محافظات القطاع كافة بدءا من مساء اليوم و حتى غد الجمعة، مشيرة في مؤتمر صحافي مشترك الى أن الاعتداء على أهل القدس سيضع المقاومة أمام مسؤولياتها وواجباتها في الرد على جرائم الاحتلال

من جهته، دعا رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية الى يوم الغضب ويوم النفير العام على مستوى الشعب الفلسطيني، والامة، لتكون الجمعة نقطة تحول مهمة في طريق الدفاع عن القدس والأقصى، موجها النداء من فلسطين إلى الأمة العربية لوضع حد للصراعات البينية التي ليس فيها منتصرا.

بدورها، دعت حركة الجهاد الإسلامي الجماهير على امتداد الوطن الفلسطيني لأداء صلاة الجمعة في الساحات العامة والشوارع بالضفة الغربية والداخل المحتلين وقطاع غزة ومن ثم الخروج في مسيرات غضب تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك.

وكان اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية في فلسطين أطلق اليوم موجة إذاعية مشتركة بعنوان "اغضب للقدس والأقصى" للحديث حول ما يجري في المسجد الأقصى المبارك من انتهاكات واعتداءات إسرائيلية التي كان آخرها وضع بوابات الكترونية على مداخله.

وشدد منسق اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية في فلسطين صالح المصري على ضرورة تظافر كل الجهود الإعلامية من أجل نقل مظلومية الفلسطينيين للعالم أجمع خاصة فيما يتعلق بالجرائم التي تقترفها قوات الاحتلال بحق المقدسات الإسلامية في القدس المحتلة.

من جانبه، ناشد رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان قادة العرب والمسلمين بالوقوف مع القدس وأهلها فينتصروا للحق العربي في فلسطين في وجه الباطل الصهيوني الذي يتوج إجرامه اليوم في استباحة المسجد الأقصى المبارك وتدنيس قدسيته.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد