الصحافة اليوم: الأزمة السياسية الداخلية على حالها من التعقيد في ظل تعثر الوساطات الهادفة إلى إيجاد حلول
تاريخ النشر 07:59 26-07-2019 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور البلد: لبنان
22

حالٌ من المراوحة لا تزال تسيطر على الأجواء السياسية في ظل تعثر الوساطات لحل الأزمة الناشئة عن حادثة قبرشمون.

مصادر صحيفة "الأخبار" أشارت إلى أنّ رئيس الحكومة سعد الحريري الذي زار بعبدا أمس أكد أنه يريد الدعوة إلى جلسة لمجلس الوزراء لكن رئيس الجمهورية لم يُجبه سلباً ولا إيجاباً، ولفتت المصادر إلى أنّ الحريري عادَ وأكد أن الحكومة لا يُمكن أن تتعطّل أكثر من ذلك، وأن لا لزوم لمجلس عدلي بما أن القضية تأخذ مسارها القضائي. وأكدت المصادر نفسها أن رئيس الحكومة مصرّ على الدعوة لعقد جلسةٍ لمجلس الوزراء قريباً جداً، لكن الرئيس عون رفض الموافقة على عقد الجلسة من دون مخرج ملائم لقضية حادثة قبرشمون والوصول إلى اتفاق ما انعكس سلباً على اللقاء الذي خرج منه الحريري غير مرتاح فلم يدلِ بأي تصريح، مكتفياً بالقول "تفاءلوا بالخير تجدوه"، ما أوحى بأن الأمور غير ناضجة.

مصادر سياسية مطلعة على أجواء بعبدا أوضحت لصحيفة "اللواء" أن لقاء ثلاثة أرباع الساعة بين الرئيسين عون والحريري لم يخرج باتفاقٍ على تحديد موعد لجلسة مجلس الوزراء وأنه على الرغم من اقتناعهما بأهمية عقد جلسة حكومية إلاّ أنهما توافقا على أن ظروف نجاح أي جلسة حكومية غير متوافرة بعد وهو تعبير دبلوماسي، يعني أن الرئيسين لم يتفقا على مسألة طرح ملف حادثة قبرشمون على المجلس العدلي في جدول أعمال الجلسة المتفق على عقدها ولا على مسألة التصويب لاعتبارات عديدة فسّرها الرئيس الحريري ولم يقتنع بها الرئيس عون.

رئيس ​مجلس النوّاب​ ​نبيه برّي​ رأى أنّ مبادرة رئيس "​الحزب التقدمي الإشتراكي​" ​وليد جنبلاط​ حول حادثة ​قبرشمون​ هي فرصة أخيرة يجب أن يتعامل معها الجميع بإيجابية، معتبراً أمام زواره أنّها منطقيّة ولا تظهر أحداً بمظهر المنكسر، ورأى برّي أنّه في حال سلكت المبادرة طريقها إلى النجاح فلن تعود هناك مشكلة في انعقاد ​مجلس الوزراء​ ولا في التصويت بسبب الإجماع السياسي على الحل على أن يجري ​رئيس الجمهورية​ في ما بعد مصالحة شاملة بين الأطراف تطوي هذا الملف نهائياً.

معلومات صحيفة "الأخبار" أكدت أنّ جنبلاط لم يهدِف من تغريدته، التي قال فيها إنه لا بد من دمج حادثة الشويفات بحادثة قبر شمون وإحالتهما معاً إلى المجلس العدلي، إلى رمي صنارة لاصطياد حلّ، لكن مقربين منه سرعان ما أقنعوه بضرورة تحويلها إلى مبادرة وتكفّلوا بإيصالها إلى كل من رئيسي مجلس النواب نبيه بري والحكومة سعد الحريري إضافة الى المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم على اعتبار أنها يُمكن أن تكون مخرجاً للأزمة.


 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد