أبرز التطورات على الساحة السورية لليوم الأربعاء 27 أيار 2020
تاريخ النشر 17:01 27-05-2020 الكاتب: إذاعة النور المصدر: وكالات البلد: إقليمي
10

أبرز التطورات على الساحة السورية: التاريخ: 27_5_2020

المشهد الميداني والأمني:

حلب:

- دارت يوم أمس، اشتباكات عائلية في مدينة جرابلس الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب الشمالي الشرقي، ما أسفر عن إصابة عدد من الاشخاص بينهم طفل أصيب بطلق ناري عشوائي في مخيم قريب من منطقة الاشتباكات، إضافة إلى اشتعال الحرائق بعدد من المحال التجارية لأحد المواطنين.
- قال "المرصد السوري المعارض" إن الفصائل الموالية لتركيا والمسيطرة على قرى ناحية جنديرس جنوب غرب مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، عمدت إلى إجبار الأهالي على شراء المحروقات ومادة الخبز من أماكن يديريها مسلحون تابعون لها، كما قامت الفصائل بمنع المزارعين من حراثة أراضيهم لجني محصول "ورق العنب" إلا بموافقة من "المقر الأمني" التابع لفصيل "لواء الوقاص" المسيطر الرئيسي على المنطقة هناك، بالإضافة لاستمرار الفصيل بفرض "اتاوات" على محاصيل الأهالي.

الحسكة:

- منع حاجز للجيش السوري رتلاً للاحتلال الأمريكي يضم 4 مدرعات من المرور باتجاه قرية الدردارة بريف بلدة تل تمر بريف الحسكة الشمالي الغربي وأجبره على العودة.
- سيرت القوات الأمريكية دورية عسكرية في محيط مدينة المالكية بريف الحسكة الشمالي الشرقي.
- أرسل "التحالف الدولي" يوم أمس قافلة أسلحة ومعدات لوجستية إلى قواعده العسكرية بريف الحسكة.
- انفجرت عبوة ناسفة بسيارة عسكرية لـ "قسد" في بلدة مركدة بريف الحسكة الجنوبي، دون ورود معلومات عن إصابات.

الرقة:

- تشهد مدينة الرقة الخاضعة لسيطرة "قسد" غضبا عارما واستياء شعبيا كبيرا، على خلفية عملية قتل شهدتها المدينة مساء الأمس راح ضحيتها طفل صغير فُقد قبل عدة أيام، حيث جرى العثور على الطفل جثة هامدة في أحد الأبنية المهجورة بمدينة الرقة، بعد تلقيه طعنة بأدة حادة في قلبه، فيما وردت معلومات عن فقدان أعضاء داخلية للطفل بعد عملية تشريح الجثة.
- دارت اشتباكات بين مسلحين مجهولين و "قسد" في حي الادخار غربي مدينة الرقة، مساء أمس.

إدلب:

- أصيب عدد من عناصر الجيش التركي جراء انفجار لغم استهدف رتل عسكري تركي في منطقة الغسانية على الطريق الدولي حلب _اللاذقية الـ "M4" بريف إدلب الجنوبي الغربي، ودخلت مروحيات تركية الأجواء السورية باتجاه موقع الانفجار لإجلاء الجرحى.
- تحدث "المرصد السوري المعارض" عن مقتل 6 مسلحين من "الحزب الإسلامي التركستاني" و"مجموعات جهادية" إثر انفجار مستودع ذخيرة لـ "الحزب" في قرية الطيبات قرب منطقة الغسانية بريف إدلب الجنوبي الغربي، بالتزامن مع تحليق لطائرة حربية روسية في أجواء المنطقة هناك.
- قتل شخص جرّاء انفجار لغم بسيارته على طريق آفس _سرمين بريف إدلب الشرقي.

المشهد العام:

محلياً:

- أعلن معاون مديرة الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة السورية "عاطف الطويل" أن فك الحظر مطلب اقتصادي واجتماعي، وتم تطبيقه في كل الدول تدريجياً، وهو ضروري لسهولة الحركة والتنقل خاصة مع عودة الجامعات خلال الأيام المقبلة، وامتحانات الشهادات، ولكن هناك ضرورة في الحفاظ على العادات المكتسبة خلال الفترة الماضية. 
وأشار إلى أن ما حصل أمس بعد فك الحظر من خروج للمواطنين يدل على الاستهتار واللاوعي ونحن ليس بمأمن عن الخطر وفي أي لحظة يمكن أن يظهر الفيروس والمرض لم ينتهِ ولن ينتهي ونحن نساهم بانتشاره بهذه التصرفات.
وأكد أنه يمكن أن يعود الحظر والإجراءات في أي لحظة بحال ظهور أي معطيات وبائية للمرض، مضيفا أن الفيروس لم يختفِ ولن يختفي حتى يظهر لقاح له وسيبقى بيننا، وهو مثل "الانفلونزا" ومن المفترض أن يواجه الفرد بمسؤوليته الشخصية.
ولفت "الطويل" إلى أنه تمت السيطرة على البؤر الأساسية للإصابات في منطقتين بريف دمشق، أما باقي الإصابات مستوردة.

دوليا:

- أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية "يحيى رسول" أن التنسيق بين العراق وسوريا مستمر للقضاء على داعش ولدينا مركز التبادل العالي الرباعي وهناك تعاون استخباري، مضيفا أن العراق قدم لدمشق معلومات هامة عن التنظيم مكّنت الجيش السوري من توجيه ضربات له.
وشدد على أن العراق مستعد لمواجهة أي تقدم للإرهابيين عبر الحدود بين العراق وسوريا.

- نفى المتحدث باسم قوات "التحالف الدولي"، الكولونيل "مايلز كاينغز"، صحة تقارير أفادت بإصابة جنود من "التحالف" في كمين شمال شرق سوريا، ووصف تلك الأنباء بـ"الزائفة".
وقال كاينغز لقناة "الحرّة" إن هذا الأمر لم يحدث وإنه لا يوجد أي موكب للقوات الأميركية في تلك المنطقة.
وكانت وكالة سانا، قد أفادت مساء أمس الثلاثاء بتعرض موكب يضم قوات أميركية وأخرى من "قسد"، لكمين بالأسلحة الرشاشة والقاذفات، عند الحدود الإدارية بين محافظتي الحسكة ودير الزور ما أسفر عن إصابة ثلاثة جنود أميركيين وخمسة من "قسد".

وفي مقابلة مع صحيفة صحيفة "اندبندنت عربية"، قال المتحدث باسم قوات "التحالف الدولي" إن "قسد" تتحمّل عبئاً دولياً كبيراً، وإنها كسبت دعم "التحالف" المستمر كي تحافظ على سيطرتها على الآلاف من مسلحي داعش الذين كانوا سيحاولون العودة إلى المناطق السورية أو بلدانهم الأصلية، ويخططون لشنّ هجمات على المدنيين الأبرياء.
ورأى أنه ما لم یستمر الضغط من القوات المتحالفة، فإنّ عودة ظھور داعش في سوریا تبقى "احتمالاً حقیقیاً"، وأن "قسد والعملیات الخاصة في قوة المھام المشتركة، عملیة العزم الصلب، ملتزمة بمنع حدوث ذلك".
ولم يفصح عن العمليات المستقبلية بين "قسد" و"التحالف الدولي"، قائلاً "لا یمكننا مناقشة الخطط أو العملیات المستقبلیة لأسباب أمنیة".
كما أعلن أن التواصل بين قیادة "قسد" وقیادة "التحالف"، تجري بانتظام "لمناقشة التھدید المستمر من قبل بقایا فلول داعش"، إضافةً إلى التحدیات التي تواجه هذه القوات في إبقاء الآلاف من معتقلي التنظيم في مرافق الاحتجاز في شمال شرقي سوريا، ودعم التحالف عملیاتها ضد الخلایا النائمة والشبكات المتبقیة له، على حدّ تعبيره.
وحول تفاصيل زيارة قيادة "التحالف الدولي" ولقائها "مظلوم عبدي"، مسؤول "قسد" في إحدى القواعد العسكرية في شمال شرقي سوريا الأسبوع الماضي، ذكر المتحدث باسم "التحالف الدولي" أن لقاء قيادة القوتين ناقشت في الاجتماع زیادة عدد العملیات العسكریة ضد الإرهابيين، "التي نجحت في مواجھة الأنشطة المتزايدة لداعش خلال شھر رمضان وانتشار فيروس كورونا"، مضيفاً أن "قسد"، "قوة مقتدرة للغاية"، وأنها تواصل توفیر الأمن والحمایة لجمیع المراكز السكانیة الرئیسة وتحرم التنظيم من الاستحواذ على أیة رقعة أرض داخل منطقة سیطرتھا.
وأوضح أن الاجتماع عمل على وضع استراتيجية لما سمّاه بـ"الاحتجاز الإنساني المستمر لأكثر من عشرة آلاف عنصر من إرهابيين ومساعدين لداعش في مرافق الاعتقال التي تُدار وتُشغّل من قبل قسد".
وختم المتحدث باسم قوات "التحالف الدولي" بالقول إن قادة القوات المجتمعة ناقشوا تعزیز الشراكات عبر شمال سوریا وشرقها والدول المجاورة، لمواصلة تنسیق الجھود بهدف وقف أي محاولات لداعش للظھور من جدید.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد